أتغلب على آلام الإصابة بالمعنويات

QatarNewsNow 0 edu4 Qatar الوسوم:,

أتغلب على آلام الإصابة بالمعنويات

حوار- حسام نبوي:

أكد سالم الهاجري لاعب السد أنه دخل مرحلة الاستشفاء وهي إحدى مراحل العلاج من الإصابة التي تعرض لها منذ خمسة أشهر بقطع في وتر إكيليس خضع على إثرها لعملية جراحية، مؤكداً على أنه حتى الآن لم يتحدد موعد لعودته للمشاركة مع الفريق مرة أخرى إلا أنه يخوض مراحل العلاج بمعنويات عالية جداً على أمل أن يكون في أتم جاهزية قبل بداية الفريق للموسم الجديد، وأنه عازم على أن تكون عودته قوية وأن يثبت وجوده بالفريق .. كما تطرق سالم لقرار عودة الدوري حالياً مؤكداً على أنه قرار صائب تماماً وأن السد سيقدم أفضل مالديه في المباريات من أجل المنافسة وإن كانت فرصته في اللقب صعبة إلا أنه يلعب للفوز دائماً، كما تحدث الهاجري عن العديد من الأمور الأخرى في حواره التالي مع «الراية الرياضية»..

  • في البداية إلى أين وصلت في مراحل العلاج الآن؟

الحمد لله وصلت إلى مرحلة الاستشفاء وهي التي أقوم خلالها بالتدريبات بمستشفى اسبيتار بصفة مستمره تحت إشراف الطاقم الطبي بالركض الخفيف، وهي مرحلة جيدة ومتقدمة من مراحل العلاج، وأتمنى أن أواصل على نفس النهج حتى أستطيع اللحاق قريباً بالفريق.

  • ومتى تحدد موعد عودتك للمران مع الفريق ؟

حتى الآن لم يتحدد موعد لعودتي للتدريبات الجماعية والمباريات، إلا أنني أشعر بتحسن كبير الحمد لله، ولدي هدف أن أكون جاهزاً بنسبة 100% قبل بداية الموسم الجديد لكي أعود من جديد لإثبات وجودي بالفريق ونيل ثقة الجهاز الفني.

  • هل طول فترة العلاج أثر عليك نفسياً ؟

أصعب مرحلة تمر على لاعب كرة القدم هي مرحلة الإصابة، فلا أحد يتمنى أن يعيش هذه التجربة القاسية خاصة وأن إصابة وتر إكيليس من أصعب الإصابات وتحتاج إلى وقت طويل جداً، ولكن الحمد لله تجاوزت هذه الفترة الصعبة بدعم زملائي بالفريق ومعنوياتي مرتفعة جداً جداً، وهذا له دور كبير في العلاج، فالمعنويات عامل أساسي وأهم أسباب سرعة الشفاء، وأود أن أشكر جميع زملائي والجهاز الفني والإداري على وقوفهم بجانبي في هذه المرحلة فدعمهم لي ساهم كثيراً في تحسن الوضع.

  • كابتن سالم كيف ترى فرصتك مع الفريق بعد رحيل جابي؟

جابي لاعب كبير استفدت كثيراً باللعب بجواره، وأنا شخصياً أحاول أن اجتهد كثيراً سواءً في التدريبات أو المباريات لكي أكون عند حسن الظن دائماً، وأنا أعتبر المرحلة المقبلة بعد عودتي من الإصابة بإذن الله بمثابة تحد جديد لي أسعى خلاله أن أكون عند حسن ظن الجميع، وأعوض فترة الغياب الطويلة التي تسببت بها الإصابة، وإن شاء الله أكون على قدر المسؤولية وعلى قدر التحدي، وأقدم المستوى المنتظر سواء مع النادي أو المنتخب، فالمنتخب أيضاً من أهم طموحاتي في الفترة المقبلة.

  • وما رأيك في قرار عودة الدوري بعد هذا التوقف الطويل؟

القرار صائب، ونتمنى أن يعود الدوري بنفس المستوى قبل التوقف، ففترة التوقف بكل تأكيد أثرت على اللاعبين ذهنياً وفنياً وبدنياً، والقرار خطوة جيدة في إطار عودة الحياة إلى طبيعتها، وإن شاء الله تكون الأمور على مايرام ونرى مباريات جيدة، خاصة وأن الترتيبات للعودة على أفضل ماتكون، فأنا متابع جيد لهذه الترتيبات، وأرى أنه تم مراعاة كل شيء في هذه المرحلة الحرجة للحفاظ على سلامة اللاعبين وأيضا لعودة النشاط بأمان، كما أنه تم منح الأندية فترة جيدة جداً للاستعداد من جديد وكأنها فترة إعداد لموسم جديد وهذا أمر جيد جداً خاصة وأن العديد من اللاعبين عانوا من تراجع مستوى اللياقة خلال فترة التوقف، وفترة الإعداد قبل المباريات هامة جداً وتأثيرها كبير على مستوى اللاعبين خلال المباريات.

  • وكيف ترى فرصة السد في المنافسة على اللقب؟

واقعياً الفرصة صعبة جداً ولكن هذا لايعني أن السد يستسلم أو يتراجع، فالسد عقليته هي اللعب على الفوز دائماً، لذلك أنا واثق بأن الفريق سيلعب على الفوز في جميع المباريات المتبقية من عمر الدوري، وأيضاً الموسم مازالت به بطولات أخرى سواء كأس الأمير أو دوري أبطال آسيا، فالسد يسعى للأفضل دائماً ويسعى للفوز بجميع البطولات.

  • كلمة أخيرة؟

أشكر كل من ساندني في هذه المرحلة، وأحب أن أطمئن الجميع أن المعنويات مرتفعة ولله الحمد والعلاج يسير بشكل جيد ولدي رغبة كبيرة في العودة السريعة، وأتمنى أن يحالف الفريق التوفيق فيما تبقى من مباريات الموسم وأن يقدم المستوى الذي تنتظره منه جميع الجماهير السداوية.

The post أتغلب على آلام الإصابة بالمعنويات appeared first on جريدة الراية.

الكاتب edu4 Qatar

edu4 Qatar

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة