إلى الآباء مع الحب والعرفان

QatarNewsNow 0 edu4 Qatar الوسوم:,

إلى الآباء مع الحب والعرفان

بقلم – خوله كامل الكردي :

من منا لا يتذكر مشهد دخول والده إلى البيت حاملا بيده كيس فاكهة أو حلوى، ويتصبب العرق من جبينه، وقميصه مبتل من العرق، نشم رائحته لكننا لا ننفر منها، بل يجتاحنا شعور جميل نحب فيه أن نرى والدنا وهو يطل علينا بهدية جميلة بين يديه، ومن منا لا يتذكر أوقات رمضان المبارك واللمة حول مائدة الإفطار يزيدها هيبة تربع الأب في صدرها، نشعر فيها بطعم رمضان ونكهته، والحديث عن العيد ذو شجون وقد أقبل واشترى الجميع ملابس العيد والفرحة لا تسعنا، وتحلو البهجة في صباح العيد عندما يصطف الأبناء ليسلموا على أبيهم ويقبلوا يده التي غزتها التجاعيد وعلامات التعب والشقاء ليعطيهم عيدية العيد، والتي يكون لها مذاق خاص بالرغم من قيمتها الزهيدة.
لا أحد منا ينسى الابتسامة المشرقة المرتسمة على وجه الأب عندما يرى أبناءه متجمعين حوله والفرحة تعلو وجوههم، وهذا هو أسمى ما يتمناه كل أب لأبنائه.
لقد تضاعفت مسؤوليات الآباء وصار لزاماً عليهم توفير متطلبات أسرهم اليومية، وزادت خاصةً بعد ظهور فيروس كورونا، وصار الهم الأكبر على كاهلهم في كيفية حماية أبنائهم من خطر هذا المرض، وتقديم كل رعاية لهم.
إن العمل الذي يقوم به الآباء جدير بأن نقف له إجلالًا وإكبارًا، فلولا تعب آبائنا ما كان لنا أن نعيش حياة كريمة، ولولا نصائحهم التي تأتي من عمق تجربتهم، ما كان لأحد منا أن يواجه الحياة بحلوها ومرها والتعامل مع الناس بمختلف أمزجتهم. فالمجتمعات البشرية ما كانت لتقوم لها قائمة لولا تضحيات رجال يحملون كل معاني الإخلاص والإيثار، الذين هم بالأصل آباء لهم أبناء ينتظرون قدومهم إلى البيت بفارغ الصبر معانقينهم ومتفقدين أحوالهم، فما بالنا بمن فقد أباه ولم يره أو يشعر بمشاعر الأبوة والفخر بوجود أب يسنده ويرعاه.
الأب كلمة لا يعرف معناها إلا من فقدها، فالأبوة تربي النفس على الصبر والتضحية والعطف، والمجتمعات البشرية ازدهرت بسواعد الآباء الذين علموا الأجيال المبادئ والقيم والأخلاق، حفظتها من أي انحراف عن جادة الصواب.
للآباء كل التحية والتقدير على تفانيهم وتعبهم في تربيتنا ورعايتنا ونحن صغار لا ندرك المعاناة التي يكابدونها، كل ذلك لأجل أن يرونا شبابا نحمل اللواء من بعدهم.
سيبقى جميلهم يطوق أعناقنا ما حيينا ولن نتركهم، لأنهم حبة العين والنجمة المضيئة لطريقنا في هذه الحياة.

The post إلى الآباء مع الحب والعرفان appeared first on جريدة الراية.

الكاتب edu4 Qatar

edu4 Qatar

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة