منع تغيير المسار لطلاب الثاني عشر

img
  • عدم السماح بنقل طلبة الحادي عشر بعد اختبارات الفصل الأول
  • إمكانية تغيير المسار أمام الطالب الراسب بالصف الحادي عشر
  • انتقال الطالب بعد اختبارات منتصف الفصل الأوّل لظروف قاهرة
  • تقليل عدد حصص مواد المسارات من 34 إلى 33 حصة أسبوعياً
  • إرجاء إدراج الفلسفة وعلم النفس بالمسارات للعام 2020 /‏2021

الراية :

وضعت وزارة التعليم والتعليم العالي ضوابط صارمة لانتقال طلبة المرحلة الثانوية بين المسارات الجديدة المعتمدة (الأدبي والعلمي والتكنولوجي)، والمقرّر أن تطبق بالمدارس لطلبة الصف الحادي عشر اعتباراً من العام الدراسي المُقبل 2019 /‏2020.

ووفقاً للدليل الإرشادي المُعتمد، الذي أرسلته الوزارة للمدارس أمس وحصلت  الراية  على نسخة منه، فإنه يمنع النقل من مسار لآخر بعد أداء الطالب لاختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول «بالنسبة للصف الحادي عشر»، كما لا يسمح للطالب بالانتقال من مسار لآخر في الصف الثاني عشر.

وأجاز الدليل انتقال الطالب من مسار لآخر بعد اختبارات مُنتصف الفصل الأوّل لظروف قاهرة، شريطة أن يتقدّم الطالب بطلب انتقال من مسار لآخر إلى إدارة المدرسة وبموافقة ولي الأمر، مُتضمناً المبررات لذلك، حيث تشكّل لجنة لدراسة حالة الطالب من مدير المدرسة ونائبها الأكاديمي والمرشد الأكاديمي للمدرسة لدراسة الطلب واتّخاذ القرار المُناسب بشأنه.

 

وأشار إلى أنه حال مُوافقة المدرسة لطلب تغيير المسار ينقل الطالب إلى مسار آخر عن طريق التسجيل الإلكتروني في المدرسة مع إرفاق كتاب المُوافقة بالانتقال مشفوعاً بدراسة الحالة إلكترونياً إلى قسم القبول والتسجيل بإدارة شؤون المدارس.

نصّ الدليل على أن الطالب يتحمل مسؤولية دراسة الجزء الذي فاته من المواد الدراسية جميعاً في المسار الجديد، ويمكنه الرجوع للمعلمين لمساعدته في ذلك، وَفق ما يسمح به وقتهم.. مُشيراً إلى أنه بعد انتهاء الفصل الدراسي الأول تطبق على الطالب سياسة التقييم باعتباره متغيباً بعذر مقبول، حيث يتقدم لاختبار نهاية الفصل الدراسي بواقع 100%.

في حال رسوب الطالب في الصف الحادي عشر، يمكنه أن يتقدّم بطلب انتقال من مسار إلى آخر إلى إدارة المدرسة وبموافقة ولي الأمر، على أن تشكل لجنة لدراسة حالة الطالب من مدير المدرسة ونائبها الأكاديمي والمرشد الأكاديمي لدراسة الطلب، مع إمكانية الاستعانة ببطاقة الأداء المدرسي للطالب، وبرأي مدرسي الطالب للتعرف على إمكاناته ومدى تناسبها مع المسار الجديد الذي اختار الانتقال إليه.

وأشار الدليل إلى أنه حال مُوافقة المدرسة على طلب تغيير المسار يتمّ نقل الطالب إلى مسار آخر عن طريق التسجيل الإلكتروني في المدرسة على أن يرفق كتاب المُوافقة بالانتقال مشفوعاً بدراسة الحالة إلكترونياً لقسم القبول والتسجيل في إدارة شؤون المدارس لاعتماده.

فترة الانتقال

وأوضح الدليل أنه يمكن الانتقال من مسار لآخر في المدة المسموح بها خلال بداية العام الدراسي للانتقال، مُشيراً إلى أن المدّة تحدد وفقاً لسياسة القبول والتسجيل والتي تحدد انتهاء فترة السماح بالانتقال بين المسارات في بداية العام الدراسي، حيث يتقدم الطالب بطلب الانتقال من مسار إلى آخر من خلال تعبئة النموذج الخاص بذلك وتسليمه للمرشد الأكاديمي لدراسته واتخاذ القرار الأنسب للطالب.

ويتم نقل الطالب إلى مسار آخر حال موافقة المدرسة على طلب تغيير المسار، عن طريق التسجيل الإلكتروني في المدرسة على أن يرفق كتاب الموافقة بالانتقال مشفوعاً بدراسة الحالة إلكترونياً لقسم القبول والتسجيل في إدارة شؤون المدارس لاعتماده. ونصّ الدليل على أن الطالب يتحمل مسؤولية دراسة الجزء الذي فاته من المواد الدراسية جميعاً في المسار الجديد ويمكنه الرجوع للمعلمين لمساعدته في ذلك وَفق ما يسمح به وقتهم.

توفر المسار

وأوضح الدليل أنه في حال انتقال الطالب من مدرسة إلى اخرى لعدم توفر المسار يتوجب تسليم ولي الأمر كتاباً معتمداً من المدرسة يفيد بعدم توفر المسار المرغوب للطالب في المدرسة .. ويتمّ توجيه ولي الأمر لتقديم طلب إلى قسم القبول والتسجيل في إدارة شؤون المدارس بالوزارة لإيجاد أقرب مدرسة من سكنه يتوفر بها الشاغر والمسار المرغوب بانتقال الطالب إليه.

ويوجب الدليل على قسم القبول والتسجيل التواصل مع المدرسة التي يتوفر فيها المسار لتقديم الدعم للطالب للانتقال إليها، مُشيراً إلى أنه في حال عدم توفر مواصلات بسبب النطاق الجغرافي يتعهد ولي الأمر بتوفير المواصلات لابنه.

وحدّد الدليل بدقة دور كل من المدرسة والمرشد الأكاديمي والطالب وولي الأمر في اختيار المسار الملائم لقدرات الطالب، كما أوضح أبرز التخصصات الجامعية التي يؤهل كل دليل الطالب للالتحاق بها. وحثّ على الاستفادة من نتائج اختبار كودر «اختبار السمات والميول الشخصية» في الإرشاد الأكاديمي للطلاب خلال الالتحاق بالمسارات. ونص الدليل على وجوب توقيع ولي الأمر تعهداً في حال تسجيل الطالب في مسار لا يتوافق مع إمكاناته الأكاديمية.

أبرز التعديلات

شهد الدليل إجراء تعديل بسيط على عدد الحصص الأسبوعية للمسارات، حيث تم اعتماد 33 حصة أسبوعياً لجميع مواد المسارات الثلاثة أسبوعياً بدلاً من 34، كما كان مقرراً سلفاً.. بينما خلا الدليل في المسارين الأدبي والتكنولوجي من مادة الفلسفة وعلم النفس كمادة اختيارية، وأكّد مصدر بوزارة التعليم أنه تمّ إرجاء إدارجها بالمسارات مؤقتاً حتى العام 2020/‏2021.

الكاتب edu4 Qatar

edu4 Qatar

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة