90 % من الانحراف بسبب التفكك الأسري

QatarNewsNow 0 edu4 Qatar الوسوم:,

90 % من الانحراف بسبب التفكك الأسري

  • أي تهديد على حياة الأسرة يؤثر على تماسك المجتمع

  • الوقاية من الانحراف تشترط التماسك الأسري

  • التواصل الجيد بين الوالدين وأبنائهما يساعد على تمتين الحوار

  • التماسك الأسري يحقق للفرد حاضنة بناء ذاته وتعزيز ثقته بنفسه

  • فتح قنوات تواصل بين أعضاء الأسرة الواحدة

  • اكتشاف المشكلات مبكراً ودعم السلوك الإيجابي في حياة الأبناء

  • التعرف على أصدقاء الأبناء وكيف وأين يقضون أوقاتهم

الدوحة – قنا:

أكد سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة ورئيس اللجنة الفرعية للوقاية من المخدرات، على أهمية الحفاظ على تماسك الأسرة لحماية المجتمع من أي انحرافات سلوكية ومنها المخدرات.
وأوضح سعادته، في كلمة بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة تعاطي المخدرات، أن سلامة المجتمع من سلامة الأسرة، وأن أي تهديد يطرأ على حياة الأسرة يؤثر على تماسك المجتمع. مضيفاً «وقد يعتقد البعض خطأً أن أولئك الذين يتعاطون المخدرات يفتقرون إلى المبادئ الأخلاقية أو قوة الإرادة، ولكنهم قد يتفاجأون بأن أكثر من 90% من الانحراف السلوكي يعود إلى التفكك الأسري».
وقال إنه انطلاقاً من هذا التشخيص اتخذت اللجنة الفرعية للوقاية من المخدرات شعار «أسرتي تحميني» لهذا العام، لأن الوقاية من الانحراف تشترط التماسك الأسري، لأنه العروة الوثقى التي تحقق للفرد حاضنة بناء ذاته وتعزيز ثقته في نفسه.
ولفت سعادته إلى أن شعار «أسرتي تحميني» يتحقق من خلال فتح قنوات تواصل بين أعضاء الأسرة الواحدة.. فالتواصل الجيد بين الوالدين وأبنائهما يساعد على تمتين الحوار واكتشاف المشكلات مبكراً ودعم السلوك الإيجابي ومتابعة ما يحدث في حياة أبنائهما وبناتهما والتعرف على أصدقائهم وكيف وأين يقضون أوقاتهم، كما يتحقق من خلال إيجاد طرق لحل النزاعات العاطفية بصورة تعاونية مع الأبناء والبنات، وتعليمهم كيفية التركيز على الحلول بدلاً من المشاكل، والتفكير في النتائج المحتملة للسلوك وتطوير مهارات الاتصال.
يذكر أنه بموجب القرار 42/‏112 الصادر في ديسمبر 1987، قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة تحديد يوم 26 يونيو يوماً دولياً لمكافحة استخدام المخدرات والاتجار غير المشروع بها، من أجل تعزيز العمل والتعاون لتحقيق هدف إقامة مجتمع دولي خال من استخدام المخدرات.
ويهدف هذا الاحتفال العالمي، الذي يدعمه كل عام الأفراد والمجتمعات المحلية والمنظمات المختلفة في جميع أنحاء العالم، إلى زيادة الوعي بالمشكلة الرئيسية التي تمثلها المخدرات في المجتمع.
وتم اختيار موضوع اليوم الدولي لمناهضة تعاطي المخدرات والاتجار غير المشروع لعام 2020 «معرفة أفضل لرعاية أفضل» للتأكيد على الحاجة إلى تحسين فهم مشكلة المخدرات العالمية وكيف ستؤدي المعرفة الأفضل بدورها إلى تعزيز تعاون دولي أكبر لمواجهة تأثيرها على الصحة والحكم والأمن.

The post 90 % من الانحراف بسبب التفكك الأسري appeared first on جريدة الراية.

الكاتب edu4 Qatar

edu4 Qatar

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة